الصفحة الرئيسية أخبار عرب وزارة التربية والتعليم تحتفل بيوم الإنترنت العربي بالتعاون مع Google

وزارة التربية والتعليم تحتفل بيوم الإنترنت العربي بالتعاون مع Google

0
67

أعلنت وزارة التربية والتعليم اليوم عن “يوم الإنترنت العربي” في إطار التعاون مع شركة Google والعديد من الشركاء على المستويين الإقليمي والدولي. وتأتي مشاركة الوزارة كجزء من “أيام الإنترنت العربي”، وهي عبارة عن برنامج يمتد لمدة شهر بمشاركة مبادرات من أطراف إقليمية وعالمية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتحفيز المستخدمين على القيام بدور فعّال في زيادة المحتوى العربي على الإنترنت.

صرّح وزير التربية والتعليم المصري، إبراهيم غنيم، في التاسع عشر من نوفمبرعن مشاركة وزارة التربية والتعليم في برنامج أيام الإنترنت العربي كجزء من التزام الوزارة بإثراء المحتوى العربي على الإنترنت.

في غضون ذلك قال وزير التربية والتعليم، إبراهيم غنيم “إن التطورات السريعة التي تشهدها تقنيات الإنترنت وسرعة انتشارها تفتح آفاق جديدة للاتصال مع الطلاب كما تزيد من إبداع المعلمين في الوسائل التعليمية والوصول إلى الطلاب؛ ومن ثم فإن الوزارة معنية بنشر محتويات مهمة عبر الإنترنت في إطار هذه المبادرة لتوفير محتوى مفيد للطلاب”.

وتتضمن خطة الوزارة إنشاء بوابات متعددة عبر الإنترنت وقنوات تعليمية متخصصة في استضافة وتقديم المحتوى التعليمي. وتم إعداد هذا المحتوى ليغطي جميع المناهج التعليمية بداية من الصف الأول الابتدائي وحتى الصف الثالث الثانوي، علاوة على تحميل مقاطع فيديو تعليمية إلى قناة الوزارة على YouTube بالإضافة إلى التفاعل المباشر من خلال استضافة جلسات Google+ Hangout.

من جانبه علّق سمير البهائي مسئول السياسة العامة والعلاقات الحكومية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قائلاً “إن مشاركة الوزارة في فعاليات أيام الإنترنت العربي توضح التزامها باتخاذ الإنترنت كوسيلة لتعليم الأجيال المصرية القادمة”.، وأضاف قائلاً “إن قرار الوزير بتحويل المحتوى التعليمي إلى التنسيق الرقمي وتوفيره لجميع الطلاب على الفور يُبرز التزام وزارته بالقضاء على الأمية وتشجيع نشر العلم والمعرفة في مصر”.

من المقرر أن يشهد إعلان الوزارة ومشاركتها في “يوم الإنترنت العربي” إطلاق العديد من البوابات التعليمية عبر الإنترنت المتخصصة في تقديم المساعدة إلى الطلاب المصريين من جميع المراحل الدراسية للدخول إلى محتوى إلكتروني يتم تحديثه بشكل منتظم. ويُعد التزام الوزارة بتحويل المحتوى التعليمي إلى التنسيق الرقمي وتوفيره بسهولة للطلاب المصريين بمثابة بداية حقبة جديدة في قطاع التعليم، كما يساعد الطلاب المصريين في الدخول إلى محتوى مُعرّب ومناسب كجزء من المناهج الدراسية.

المزيد بواسطة ويب ماستر
المزيد من عرب